تاريخ وطن وحياة قرية

 

             صوبا - تاريخ وطن وحياة قرية ( ابراهيم عوض الله الفقيه)

 

صـوبـا

 

إحدى  قرى فلسطين المدمرة عام 1948م

في بيت المقدس

 

تاريخ وطن وحياة قرية

 

 

صوبا

 

تاريخ الاحتلال الإسرائيلي:      تموز، 1948م الجلسة الثانية عشرة.

المسافة من المركز:             10 كم غرب القدس

الارتفاع عن البحر:              780 متر

العملية العسكرية الإسرائيلية:    عملية داني

إسرائيل تهاجم:                  لواء هارئيل Harel

القرية:                           صوبا دمر معظمها، منازل مهجورة ومنازل

                                  دمرت جزئياً

التطهير العرقي:                لم يبق في صوبا أثر للسكان

ملكية الأرض قبل احتلالها:   العرب 4082 دونم

                                 اليهود 15 دونم

                                 الجمهور 5 دونم

                                 المجموع 4102 دونم المزروع منها 2158 دونم

السكان قبل الاحتلال:          عام 1596م   369 نسمة

                                 عام 1931م   434 نسمة يتضمن دير عمرو

                                 عام 1945م   620 نسمة

عدد المساكن:                  عام 1931م   110 تضم دير عمرو

اسم المدينة عبر التاريخ:      خلال الفترة الرومانية بادرت أشار إليها

                                سوبيثا أو سوبا.

الأضرحة/ مكامس:            مزار محلي لحكيم معروف/ الشيخ ابراهيم.

المواقع الأثرية:                قلاع أثرية دمّرها ابراهيم باشا عام 1832م

كسكولسيفي/المستعمرات اليهودية على أراضي البلدة: كيبوتس تزوفا وكيبوتس مدرسة يديدا

 

   المدينة اليوم: حسب المؤرخ الفلسطيني وليد الخالدي، الهياكل المتبقية على أراضي القرية:

كثير من مباني القرية لا تزال قائمة، بعض الجدران وبدون سقوف، تقوس حديد المداخل والبوابات وواجهات البيوت، العديد من المنازل تكاد تكون دمرت تدميراً كاملاً، مع الأسس التي لا تزال تقف على الجدران. في الموقع الأثري الذي تم حفره حجارة كبيرة وجدران بوابة الجثث. بقايا القلعة الصليبية موجودة في الموقع.

 

 

 

 

صُوبا "باختصار"

 

    قرية عربية تقع على بعد قرابة 10كم إلى الغرب من مدينة القدس، وهي إلى الجنوب من طريق القدس- يافا الرئيسة، وتصلها بها طريق فرعية معبدة طولها 3كم تقريباً، وتربطها دروب ممهدة بقرى عين كارم وسطاف وخربة اللوز والجورة وخربة العمور وبيت أم الميس والقسطل.

   أقيمت صوبا في رقعة من جبال القدس ترتفع نحو 770م فوق سطح البحر، ويجري وادي صوبا على مسافة 3كم إلى الجنوب منها.

   يحتمل أن اسم صوبا تحريفاً للكلمة الآرامية صوبيبا Sobeba وتعني الحافة.

   وقد عرفت القرية من العهد الروماني باسم صبوئيم seboim  ، ذكرها صاحب معجم البلدان "صوبا بالضم قرية من قرى بيت المقدس". أقام الإفرنج في العصور الوسطى حصناً في موقع أسموه بلمونت Belmont، هدمه صلاح الدين الأيوبي إثر استيلائه على بيت المقدس بعد معركة حطين.

   وصوبا موقع أثري يحتوي على بقايا قلعة بناها الإفرنج وعقود وجدران ومدافن.

   بنيت بيوت صوبا من الحجر، واتخذ مخططها شكلاً مكتظاً في الجزء القديم من القرية، وشكلاً منظماً في الجزء الجنوبي الحديث، حيث تمتد المباني على شكل محور بمحاذاة الطريق المؤدية إلى طريق القدس- يافا، وتخلو القرية من المرافق والخدمات العامة.

   تبلغ مساحة أراضي صوبا 4103 دونمات، منها 15 دونماً للصهيونيين.

   تزرع الحبوب في بطون الأودية، والأشجار المثمرة على منحدرات الجبال.

   أهم محاصيلها زراعة الزيتون الذي غرست أشجاره في 150 دونماً، وتكثر ينابيع الماء في أراضيها، وتستخدم مياهها في الشرب وري بعض مزارع الخضروات، وأهم الينابيع حولها عين صوبا وعين الخراب في الجزء الجنوبي الشرقي من القرية، وعين البدوية وعين رافا في شمالها الغربي، ويوجد مقام الشيخ إبراهيم إلى الجنوب من صوبا.

   كان في القرية عام 1922م نحو 307 من السكان وفي عام 1931م ازداد عددهم إلى 434 نسمة وكانوا يقيمون في 110 بيوت.

   وقدر عددهم في عام 1945م بنحو 620 نسمة، وفي عام 1948م حوالي 719نسمة، وقد دمر الصهيونيون صوبا في عام 1948م، وطردوا سكانها، وفي عام 1948 أنشئت على أراضي القرية مستعمرة "أميليم" ثم سميت لاحقاً مستعمرة "تسوفا" عام 1949م، وهي كيبوتز يتبع الكيبوتز الموحد.

   وفي عام 1964م أنشئت مدرسة تدعى "يديدا".

   يبلغ مجموع اللاجئين من هذه القرية في عام 1998م حوالي 4417 نسمة.

   ما زالت بقايا القلعة الصليبية ظاهرة إلى اليوم مع بقايا البيوت المدمرة.

                                                                      مركز المعلومات الوطني الفلسطيني

 

  حقوق الطبع ©2017 صوبـــا. جميع الحقوق محفوظه
زوار الموقع : 331688
  تصميم و تطوير